|| - مطلُوب حالاً .. . [ فارِس ] لأحْلام كَثِيرَة !
منتدى عيون العراق
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

احبتنا زوار الموقع الكرام نود اعلامكم جميعا بان المنتدى مفتوحاً للجميع
لذلك فلا تبخلوا علينا بزيارتكم والتصفح ولو بالقراءة والدعاء

لا نريد ان نجبركم على التسجيل للتصفح نريدكم فقط ان استفدتم شيئاً من الموقع بان تدعو من قلبك لصاحب الموضوع والعاملين بالموقع

ودمتم بحفظ الله ورعايته
"خير الناس أنفعهم للناس"

ايميل المنتدى :meew_a@yahoo.com


انت الآن تتصفح منتديات عيون العراق - - نورت وطنك



تسجيل الدخول السريع
معطل حاليا , نرجو منك
استخدام هذا الرابط بدلا
منه .. تسجيل الدخول

التسجيلتعليماتالمجموعات التقويممشاركات اليومالبحث

يشرفنا انضمامك معنا فى منتديات عيون العراق - - نورت وطنك

أهلا وسهلا بك في منتديات عيون العراق - - نورت وطنك.
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمــات، بالضغط هنا كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول


ملاحظة: كل مايكتب في هذا المنتدى لا يعبر عن رأي إدارة منتدى عيون العراق أو الأعضاء بل يعبر عن رأي كاتبه فقط

آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
هذه الطفلة ...من تكون من الممثلات ؟
اي منهن نفرتيتي زوجة فرعون في يوسف الصديق
في ايران اقتناء الحمير بدل الانجاب
طلب كود جعل الرئيسية والازرار مثل في بي
زفاف نادين عجرم اخت نانسي عجرم
صور براد بيت
من1-10واهدي بوسه للعضو الي تبيه
فیلم محمد (ص) ينتصف مرحلة التصوير
استايل منتديات طلاب غرادايه لعام 2012 الازرق الاحترافي تصميم اكاديميه التعليم العربي
الستايل الازرق من توب لاين الان لاحلى منتدى حصريا بكل اكواد css والله يخلي منتداك احلى من الفي بي
الخميس أكتوبر 11, 2012 5:38 pm
الخميس أكتوبر 04, 2012 5:19 pm
السبت سبتمبر 15, 2012 6:18 am
الإثنين أغسطس 20, 2012 10:01 pm
الأربعاء يوليو 25, 2012 8:29 pm
الأربعاء يوليو 25, 2012 8:26 pm
الأربعاء يوليو 25, 2012 8:17 pm
الأربعاء يوليو 18, 2012 5:46 pm
الخميس يونيو 21, 2012 1:06 am
الأحد يونيو 17, 2012 8:05 pm
رضا العبدالله
رضا العبدالله
تارا
قتيبة عماد
نستلة
نستلة
نستلة
قتيبة عماد
eduquds
قتيبة عماد

شاطر|

|| - مطلُوب حالاً .. . [ فارِس ] لأحْلام كَثِيرَة !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة


المدير العام

المدير العام

معلومات اضافية
ذكر
عدد المساهمات : 448
تاريخ التسجيل : 02/08/2011
الموقع : http://iraqeyes.own0.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iraqeyes.own0.com
مُساهمةموضوع: || - مطلُوب حالاً .. . [ فارِس ] لأحْلام كَثِيرَة ! الأربعاء أغسطس 17, 2011 8:49 pm


قبَل أن أقُول [ وداعًا إلى الأبَد ] ،

سـ أمهلكَ الآن " فُرصَة " أخيرَة .. .


إغتنمهَا و أسَامحكَ ،


أو إستمِر بمكابرتكَ وأنساكَ !





✿✿✿






ربّمَا لَم تُدرِك الأمر ،

ولكنّ الوفَاء لَكَ يمزّقنِي !


أنَا التّي كَان عُمري بكل مراحله كِتَاب مفتُوح أمَامكَ ،


أعجَز عَن تقبّل فكرَة كِتَابتِي لسواكَ ..


و .. .


يقتلنِي شعُوري أنّني [ لكَ ] ،


حتّى حين فراقنَا .






✿✿✿








ظننتُكَ : طَائِري ،

و بنيتُ بـ داخلِي لكَ عُشًا !


وضعتُ بِهِ صبرِي ، قوّتي ، كل مشاعرِي .. .


القشَّة فوقَ القشَّة ،


و خفضتُ لكَ جنَاح عُمري !


ولكنّكَ .. .


خذلتنِي و رحلتَ ،


تاركًا خلفكَ عُشّ الرُّوح يحتَرِق .




✿✿✿







مللتُ أشباهُ الرِّجَال !

ياربــ


أرزقنِي رجلاً [ رَجُل ] .







✿✿✿








عاجِزَة عَن الإستسلام لِوَاقع لا يحتوِيك ،

أين أذهب ؟





✿✿✿









أنتَ لَا تعرِف .. .

مَا الذّي يحدُث حِين يدفعنِي شوقي إليك لإنتظاركَ ،


ولذلكَ أنا أغفِر لكَ .






✿✿✿







أجمَل تفاصيلكَ ،

والتّي نسيتهَا بِي ..


سكنتنِي منذُ الأمس .. .


أخبرنِي :


ألذلكَ أورقتُ اليوم إشتياقًا إليك ؟




✿✿✿





جَرحتنِي ،

لَا !


أنتَ قَد [ تعمّدتَ ] أن تجرحنِي .. .


وذلكَ وحده الذي قتلنِي بكَ .





✿✿✿








حزينَة ،

بـ صدق أنَا حزينَة !


وكُل أسبَاب حزني هي أنتَ .. .


ما عاد بإستطاعتِي تجاهُل صدماتِي المتتاليَة بكَ ،


و أقسِم لَكَ أنّك قَد تماديتَ بقتلِي جدًا ..


و أننّي ما إستحقّيتُ منكَ كُل ما حدَث .





✿✿✿









قُلتَ أننّي لَن [ أهُون ] عليكَ أبدًا يومًا مَا فـ صدّقتكُ ،

و قُلتَ أنّني شَيئ مِنكَ وأنّكَ لَن تتركنِي أبدًا و صدّقتكَ أيضًا .


أخبرنِي إذن ما الذّي يحدث الآن ؟


لِمَ بِتّ تَرى الحُزن ينهَش بِيَ و لَا تحرّك سَاكِنًا ؟


و لِمَ رميتَ بِي فِي كهُوف الوِحدَة و الخَوف ومَا عُدتَ إليّ !









✿✿✿






















✿✿✿



قالَ لهَأ انّهُ سيرحَل عنهَا للأبَد لَو أنّهُ شاهدهَا مَعَ غيرهِ ،

صدّقتهُ | ولكنّهَا لَم تستوعِب أنّهُ تركهَا الآن ليدفعهَا إلَى سوَاه !



تبًا لسذاجتهَا .. . و لبقايَا رجولته .







✿✿✿




إذَا عُرِفَ السّبَب .. . بَطَل العَجَب :


لطالمَا سألتُ نفسِي لِمَ تُطِيل غيابكَ عنّي ؟


وكَيفَ تستطِيع تحمّل آلام الفُرَاق !


و الآنَ فَقَط قَد عرفتُ .. .


كنتَ توزّع وقتكَ بالتّساوي عليهنّ ،


نساؤكَ !






✿✿✿




قمّة الألَم .. .

أن تكتَشِف بعد عُمر مِن الوَفَاء ،


أنّكَ ما كُنتَ بهِم سوَى [ مرحلَة ] :


تفصل مابين خيانَة مضتْ منهم وخيانَة آتية لهم .






✿✿✿




أقسِمُ لَكَ بالله العَظِيم :

لَوْ أننّي علمتُ أنّكَ في نهايَة الأمر ستفقِد هيبتكَ لدَيّ ،


و أنّ حجمكَ سيصَغر إلى هذه الدرجة بداخِلي ،


لمَا إقتربتُ منكَ شبرًا !







✿✿✿





هنيئًا .. .


أنك إستطعتَ مِلء الوقت الذّي كنتَ تستقطعه لِي ،


بـ صحبة سِواي !


و أنَا كَان كُل وقتِي لَكَ ..


فـ أخبرني :


بِمَ سـ أشغَل كُل الوقت الآن ؟!






✿✿✿




أشتاقكَ .. .

و إشتياقكَ أنتَ حينَ تبتَعِد لَا يشبه شيئًا سِوَى الإشتيَاق للموتَى ،


وأنتَ قَد [ يتّمتنِي ] بـ فراقكَ !







✿✿✿




وحدَه الله يعلم .. . أننّي ما طمعتُ منكَ بـ أكثر من القلب ،

و أننّي أحببتكَ جِدًا ! جِدًا .. حَد أننّي زهدتُ الدّنيا منذ فراقكَ .






✿✿✿





سيمرّكَ ألمِي ..

و ستعرف حُرقَة الدمعَات ،


و ستتجرّع مرارَة الحسرَة ..


و ستزوركَ إرتجافة الأضلع .. .


و ستُسأل عَن حُزنِي ،



فـ إن كنتَ قَد رحلتَ عنّي بسهولة .. .


كَيف سترحل عن [ دين تُدان ] ؟







✿✿✿




هل تَعرِف ؟


عدَد تلكَ المرّات التّي رفعتُ بِهَا كفّي إلَى السّماء


بينمَا أردّد [ يارب ] و تتخشّب يداي حُزنًا بسببكَ أنتَ !







✿✿✿




لَو .. . أنّ القَلب قَد إشتَاق لسمَاع صوتكَ ،

لأدرتُ قُرص هاتفِي على رقمكَ ..


ولكنّ قلبي لَا يزَال يعَانِي مِن خذلانكَ لَه ،


فـ كَيف قد يشتَاقكَ !








✿✿✿




أحببتكَ جِدًا .. .

و أكثَر مَا أنهكنِي بكَ أننّي كُنتُ أتسوّل منكَ مشاعركَ ،


شكوتُ حَاجتِي لَكَ ..


ذُلِلتُ لأتنَاول مِن يدكَ ما أَسِدّ بِهِ جُوع القلب .. .


و مَا كُنتُ فَقيِرَة إلاّ إليكَ !








✿✿✿





لا تتمَادَى يا أنتَ وإحذَر ،

فـ لدمُوع القَلب زفرات حرّى و دعوَات مُستجَابة فِي السمَاء .






✿✿✿




جعلتنِي أتجرّع بكَ مرَارَة الصّدمَة تِلو الصّدمَة تلِو الزّهد .. .

فـ مَا الذّي كُنتَ تظنّه ؟


أَن لَا أبتَعِد عنكَ وأسكُتُ بـ حُزنِي منكَ صرخَات الحنِين إليك ؟






✿✿✿




سلّمتكَ إلَى [ الله ] .. .

فـ وحدُه الله يعلَم كَيف كُنتُ أحفظكَ ،


وكَيف كُنتَ تظلمنِي معكَ .






✿✿✿





لِمَ قَد أعُود لَكَ ؟

وأنَا قَد إشتعلتُ يومًا بـ حبّك ،


و [ إنطفأتُ ] بعدها ألف مرّة حسرَةً عليكَ !






✿✿✿




لستُ [ سيّئة ] .. . ولكِن :

بَات يُسعدنِي أنّك تتعذّب بـ فراقِي ،


وأنّكَ تنطَفِئ كُلّمَا زاركَ طَيفي .






✿✿✿




تمنّيتكَ [ رجلاً ] فَقَط ،

ولكنّكَ كُنتَ كُل شيئ معِي .. .


إلا ما تمنّيته !






✿✿✿





متعبَة ،

ولا تقتَرِب منِّي !


فـ كُل أسباب تعبِي .. .


أنت .







✿✿✿




و .. . يَا .. طِفلِي :


ما جَدوَى .. أَن أكُون أنثَاكَ .. . إِن لَم أحتَوِيكَ ؟






✿✿✿




كَان ينبغِي عليكَ أن تعلّمنِي كَيف أواجِهُ كل هذا الألم بعدكَ .






✿✿✿





حزينَة ،

بـ صدق أنَا حزينَة !


وكُل أسبَاب حزني هي أنتَ .. .


ما عاد بإستطاعتِي تجاهُل صدماتِي المتتاليَة بكَ ،


و أقسِم لَكَ أنّك قَد تماديتَ بقتلِي جدًا ..


و أننّي ما إستحقّيتُ منكَ كُل ما حدَث .






✿✿✿




إلاّ الإشتيَاق إليكَ ،

لَا أجيد الإحتيَال عليه أبدًا .







✿✿✿





قُبلَة على رأس [ أغسطس ] الذّي جمعنِي بكَ .






✿✿✿




أحببتكَ : تدخّلتُ فِي مَا لا يعنينِي ،

لقيتُ مَا لَم يرضينِي .. .


فارقتكَ !







✿✿✿




ما لَا تدركه أنتَ .. .

هُوَ أنّني لَن أخجَل مِن رفع سمّاعة الهاتِف والإتصال بكَ ،


لَو أنّ الإشتيَاق قَد دفعنِي إلى صوتكَ !



ولكنّه لَم يفعَل ،


ولَا أظنّه سيفعَل .







✿✿✿





أمَامِي [ عمرًا ] بـ أكمله /

أسعَد بـ عيشَه مع مَن يستحِق ،


فـ هل تظُن يا أنتَ .. .


أنّ إنتهَاء ( مرحلتِي ) معكَ :


أمرًا مِن شأنهُ إتعاسِي ؟










✿✿✿

























الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iraqeyes.own0.com


مشرفة القصص والروايات

مشرفة القصص والروايات

معلومات اضافية
انثى
عدد المساهمات : 155
تاريخ التسجيل : 07/08/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: || - مطلُوب حالاً .. . [ فارِس ] لأحْلام كَثِيرَة ! الخميس أغسطس 18, 2011 3:55 am

روعــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة عاشت الايادي
توقيع تارا


_________________
كُنــا نتصنّــع البكــاء صغــاراً حينمــا نخلـد إلــى النـــوم
حتــى نجــذِب إنتبــاه اُمهــاتنــا
وكبــرنـــا ..
فـ ـأصبحنـــا نتصنّـع النــوم حِينـمــا نبـكـي
حتــى نتجنّــب الــأســـئِلــه ))))


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

|| - مطلُوب حالاً .. . [ فارِس ] لأحْلام كَثِيرَة !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1
 KonuEtiketleri كلماتدليليه
|| - مطلُوب حالاً .. . [ فارِس ] لأحْلام كَثِيرَة ! منتدى عيون العراق , || - مطلُوب حالاً .. . [ فارِس ] لأحْلام كَثِيرَة !على منتدانا , || - مطلُوب حالاً .. . [ فارِس ] لأحْلام كَثِيرَة ! على عيون العراق ,|| - مطلُوب حالاً .. . [ فارِس ] لأحْلام كَثِيرَة ! ,|| - مطلُوب حالاً .. . [ فارِس ] لأحْلام كَثِيرَة ! , || - مطلُوب حالاً .. . [ فارِس ] لأحْلام كَثِيرَة !
 KonuLinki رابطالموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عيون العراق :: منتدى الهواتف النقالة :: منتدى الرسائل القصيرة(المسجات)-
Powered by phpBB ® Version 2
Copyright © 2010-2011
.:: جميع الحقوق محفوظه لـ :عــيون العـــراق © ::.
جميع المواضيع و الردود تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر عن رأي إداره منتدى عيون العراق بــتــاتــآ